<
المشوهون لتوفيق فياض: علامة بارزة في تاريخ الرواية الفلسطينية
المشوهون لتوفيق فياض: علامة بارزة في تاريخ الرواية الفلسطينية

لم يلق أي عمل أدبي صدر في البلاد ما لاقته رواية المشوهون من هجوم ومعارضة من مختلفالأوساط الاجتماعية والسياسية والأدبية. كانت هذه الرواية شهادة على جرأة للكاتب، فمن خلالها "فجّر كذلك عند صاحبها طاقة كانت كامنة، لأن الحملة التي واكبت ظهور الرواية كانت كافية لقصم صاحبها حتى ولو كان أعظم كاتب."

ما سر المعارضة وماهي دوافعها، وإلى ماذا أدت؟ للإجابة عن هذه الأسئلة سنقف على مضمون الرواية ومميزاتها الأسلوبية والمبنوية، ثم نضع هذا العمل في سياقه التاريخي الصحيح.

للتحميل او المشاهدة اضغط هنا